Libre-penseur, rationaliste et humaniste, je me définis comme un optimiste
qui a une grande foi en l'Homme et ses capacités à faire du bien, mais ne néglige pas
les dangers que peuvent générer tous les obscurantistes du monde entier...

mardi 21 juin 2011

الأطرش في الزفّة: الشعب التونسي نموذجا

صارت ثورة في البلاد؟
 أيه و مبعّد؟
لشكون صارت هالثورة؟ و شنوة بدّلت في البلاد؟ و قدّاش من واحد حياتو تبدّلت في جرّتها؟

التونسي، العادي، البسيط، المواطن، شنوة تبدلو في حياتو؟

العفو التشريعي العام؟ 6000 واحد كانو يعملو في السياسة
الأحزاب؟ قداش تعرفو من مواطن بسيط حكّ راسو حل حزب؟
الجمعيات؟ اللي تكري في الصالات بالملايين زعم عملها الزوالي؟
التلافز و الراديوات؟ قداش من قلّيل جابوه مبعد أخبار الثمنية باش يحكي على "تصوراتو" و يعطي "تحاليلو" للوضع؟
الأنترنات؟ كمّلت دخلت المواطن العادي في حيط و ما عاد فاهم شي
المظاهرات؟ قدّاش عندنا ما شفنا كان الإعتصامات و الحاكم بالمطراك؟
الحريّة؟ قبل التونسي كان ذليل الحاكم توة ولى ذليل الحاكم و الأحزاب
برامج الأحزاب؟ شكون الحزب اللي يحط الإنسان قبل الإيديولوجية (الإسلامية، الشيوعية، القومية، الليبيرالية) متاعو؟
مؤسسات الدولة؟ قداش من ولاية و معتمدية و بلدية مازالت تخدم؟
الديون الخارجية؟ أش مدخلو و هو غارق في القروض الداخلية متاعو؟
محاكمة وجلب بن علي؟ أش يهمو هو ريح السد يهز ما يردّ
تونس محط أنظار العالم؟ قداش شفتو من جريح الثورة يدور بين البلدان ويحكي على تجربتو؟

الأمن؟ حتى اللي ما عنديش سرقهولي الباندية اللي تسيبت مالحبوسات و سيبها علينا الحاكم
الكرامة؟ ما يعرفهاش خاطرو يطلع في الكار الصفرة كل نهار
الحرية؟ أش معناها حرية وقت اللي ما عندكش باش توكل صغارك و تكسي مرتك؟
الهوية و العلمانية؟ حتى نلقى خدمة قبل

شنوة تبدّل للمنظّفة في سبيطار ولا في الديار اللي تخلص 150 دينار على 10 سوايع خدمة في النهار؟
شنوة تبدّل للمرمّاجي اللي يصلي ساعتين يستنى و 10 يكلت باش يخلص 10 ألاف في النهار؟
شنوة تبدّل للطفلة الي تخدم في معمل الخياطة ب 80 دينار و عرفها يتحرّش بيها و يطرّدها وقت اللي يحب؟
شنوة تبدّل للفلّاح و الحوّات اللي يشهق ما يلحق و مالفوق الناس تخزرلو خزرة دونية؟
شنوة تبدّل للموظف اللي عندو عامين في الروج و البنكاجي يذلّو على كل فرنك يهزّو؟

زعمة الطفل اللي يبيع في المعدنوس و الملسوقة في السوق و يغش خاطرو ما يصوّر شي حسّ بيها ثورة في البلاد؟
 


أنا ما شفت كان عباد مادة وجوها في كل بلاصة و في كل وقت و تحكي و تبقبق علينا بالثورة و الأهداف و الإلتفاف، و ما شفت كان الأحزاب اللي تذل في العباد باش تجي لإجتماعاتها بالفلوس و الكسكروتات و الجاردور، الثورة عملها التونسي العادي البسيط الزوّالي الترّ المنسّل و نحى من لحمو و عظمو باش خرّّج ديكتاتور، و مبعد الناس الكلّ طيشتو و نساتو، تفيييييييه عليكم واحد واحد

10 commentaires:

  1. je vais faire un commentaire bidon mais juste pour rectifier une information les femmes de ménage me3adech ye5dmou b150 dt par moi w 10 heures par jour wel beney wela nharou b 30 dinars w me3adech tal9ahom

    RépondreSupprimer
  2. هذي موش أسئلة
    هذي حرقات بالنار لمن يفهم
    عجبتني التدوينة شكرا على إثاة كل هذه المواضيع الهامة

    RépondreSupprimer
  3. أكثر فازة تنرفزني، أكثر من "داخلين في حيط" و "كان عنا عشرة ملاين... بلا بلا بلا.... محلل سياسي"، هي فازة ما تبدل شي بعد الثورة. و أتت سي عرابسطع انسقت للفازة هاذي و مع الأسف... لذلك لازمك تعتذر و تكتب مقال تبين فيه اللي كل شي تبدل في البلاد

    RépondreSupprimer
  4. s7i7 wadh3 mouch bech yetbadel fi nhar w lila w democratie mouch dharouri tjib m3aha croissance economiqume ama en moins net7amlou mas2oulietna nes lkol wena n9oul :" المشاكل البشرية تتطلّب حلول بشرية يبذعها العقل البشري بشرط ان يكون حرّا"

    RépondreSupprimer
  5. الفْرج يجي درجة درجة يا عربيستا. "الثورة" مازلت حتّى ما غلقِتش العام. مش توا تنجّم تعمل البيلون، تحبّلك سنين...

    RépondreSupprimer
  6. Khsartek islamophobi, sa3a tekteb belgda sa3at

    RépondreSupprimer
  7. Nicole JAUFFRET FEZZANImer. juin 22, 03:59:00 AM 2011

    Sa3ib yatakalm facebookien 5sous bela3arabia ; alors, enne a9ouloukom ça dépend win toskon ; fil banlieue jenoubia, thamma ... atini ne5dem barka Messeken

    RépondreSupprimer
  8. YARHAM WALDIK. C'est exactement ce qui c'est passé et se passe encore les politiciens vont se remplir les poches et personne n'a vue de changement ,surtout les pauvres qui habitent les cités des grandes ville commençant par tunis ,le gouvernement transitoire à aider les réfugiés et même il a envoyé des aides au japon et des femmes à tunis ne trouvent pas le prix pour une bouteille de lait pour leur enfants et je connait des centaines ,winha la solidarité pour les gens qui font un boulot de merde ?NOUR

    RépondreSupprimer
  9. Arabista t'as absolument raison dans ce que tu as dis, mais pour dépasser le "constat" et commencer à trouver des solutions, il faut tout d'abord chercher les hommes libres (en conscience plus précisément), et malheureusement il n'y en a pas beaucoup en Tunisie...

    RépondreSupprimer

قبل ما تعلق على التدوينة تعمل مزية ترحّم على روح الشهداء و أشكر الثورة المباركة اللي خلاتك تنجم تكتب أش تحب منغير ما تبدى تتلفت وراك شكون قاعد يقرالك، تذكر زادة اللي كان أنا نسكت و إنت تسكت البلاد تعاود تدخل في حيط، لذا عبّر أختي/خويا بكل حرية و بكل مسؤولية